شراء العملات الرقمية
الدفع بواسطة
الأسواق
NFT
New
التحميلات
English
USD

عمليات احتيال في مجال البيتكوين عليك تجنبها عند استخدام منصات التداول من شخص لشخص

2021-07-15

6 عمليات احتيال في مجال البيتكوين عليك تجنبها عند استخدام منصات التداول من شخص لشخص

في Binance (بينانس)، نأخذ حماية المستخدم على محمل الجدّ، ومن ثم نعتبرها مسؤوليتنا أن نُبقي مستخدمينا على اطلاع دائم على نصحائنا وملاحظاتنا الأمنية. في هذا المقال، نوضح ست عمليات احتيال يجب الاحتراس منها عند إجراء المعاملات باستخدام بيتكوين والعملات الرقمية الأخرى على منصات التداول من شخص لشخص، مثل منصة Binance شخص لشخص.

undefined

لكن، أولاً، إليك تذكير سريع بالسبب وراء كون منصة Binance من شخص لشخص المنصة المثالية لإجراء معاملات من شخص لشخص تتسم بالأمان والسهولة مثل شراء العملات الرقمية وبيعها.

1. خدمة الضمان بمنصة Binance من شخص لشخص تحمي المستخدم. بمجرد أن يقدّم المشتري طلباً، ستُحوَّل عملات البائع الرقمية تلقائياً من محفظة البائع إلى إيداع مؤقت عن طريق خدمة الضمان، الأمر الذي يطمئن المتداولين. تعرف على المزيد عن خدمة الضمان هنا.

2. تدعم منصة Binance شخص لشخص أكثر من 300 طريقة دفع محلية وأكثر من 70 عملية محلية

توفر منصة Binance من شخص لشخص، المنصة الرائدة في العالم للتداول من شخص لشخص، أكثر من 300 طريقة للدفع وتدعم أكثر من 70 عملية محلية معتمدة من مختلف أنحاء العالم، ما يجعل المعاملات بالعملات المحلية المعتمدة أسهل وأسرع.  

احذر من عمليات الاحتيال هذه في مجال البيتكوين

نوضح لمستخدمينا فيما يلي عمليات الاحتيال الشائعة التي تحدث أثناء معاملات بيتكوين، مثل التداول من شخص لشخص. ونقدّم هذه المعلومات على أمل أن يصبح مستخدمونا أكثر دراية باستخدام البيتكوين ومنصات التداول عن طريق تجنب هذه الحالات. فيتمثل جزء من تحسين أمان العملات الرقمية في مهمة تعزيز الوعي الأمني لدى المستخدمين لأنكم، في النهاية، تؤدون الدور الأهم فيما يتعلق بالحفاظ على أمن العملات الرقمية.

إلى جانب عمليات الاحتيال التي سنوضحها أدناه، لدينا أيضاً المقالات التالية التي أنشأنها مؤخراً:

1. عمليات الاحتيال الرومانسية

أول حالة ستناولها من عمليات الاحتيال بالهجوم الوسيط هي عمليات الاحتيال الرومانسية التي تستهدف عواطفك لتلهيك عن الدافع الحقيقي الشائن للمحتال. قد يبدو ذلك للوهلة الأولى شيئاً لن نقع فريسة له، لكن هذا المكيدة أكثر انتشاراً مما تعتقد. في عام 2019، أبلغ ما يزيد عن 25000 ضحية عن خسائر تبلغ إجمالاً 201 مليون دولار من عمليات الاحتيال الرومانسية، وهي ثاني أكثر جريمة مبلغ عنها لمكتب التحقيقات الفديرالي، وفقاً للجنة التجارة العادلة الأمريكية. 

في هذه الحالة، يبحث المحتال عن الضحايا عن طريق تطبيقات المواعدة مثل Tinder، ويفتعل علاقات عبر الإنترنت معهم ليبني ثقة لديهم بمرور الوقت. وفي مرحلة معينة، يتلاعب المحتال بالضحية لتساعده في مشكلاته المالية عن طريق إرسال بعض عملات البيتكوين أو أي عملات رقمية أخرى إليه. وما لا تعلمه الضحية هو أن المحتال قدّم تفاصيل بائع عملات رقمية غير ذي صلة، والذي سيرسل بعد ذلك المال دون علم من الضحية إلى المحتال، معتقداً أنها معاملة عادية لتحويل العملات الرقمية إلى نقود. 

في هذه المرحلة، يهرب المحتال بالمال. وعندما تدرك الضحية المكيدة، تحاول إلغاء المعاملة وتبلغ الشرطة عن الحادث، فتشرع الشرطة في إبطال المعاملة ومعاقبة بائع العملات الرقمية دون الوصول إلى المحتال الفعلي.

كيفية تجنب ذلك: في منصات التداول من شخص لشخص المزودة بخدمات ضمان، مثل منصة Binance شخص لشخص، يمكن الحيلولة دون وقع مثل هذه الحالات؛ إذ أن البائع والمشتري سيعلمان التفاصيل الحقيقية لبعضهما البعض قبل الشروع في المعاملة. ولكن ذلك قد يكون أصعب في التغلب عليه إذا كان المحتال قد تلاعب بك عاطفياً لتصدق كل ما يقوله. وفي النهاية، يجب أن تبتعد عن مثل هذه المعاملات المالية عندما تبدأ الأمور في أن تصبح مريبة بعض الشيء.

2. عمليات الاحتيال الاستثمارية

إذا كانت عمليات الاحتيال الرومانسية تتعامل مع العواطف تجاه "عاشق" وهمي، فإن ما يدفع هذا النوع من حالات الاحتيال بالهجوم الوسيط هو رغبة الفرد في الربح السريع من الاستثمار. وللأسف، مع الانتعاش الذي شهدته أسعار العملات الرقمية في وقت سابق من هذا العام، صارت عمليات الاحتيال الاستثمارية آخذة في التزايد. ففي الفترة ما بين أكتوبر 2020 ومارس 2021، تلقت لجنة التجارة الفيدرالية نحو 7000 بلاغ احتيال من هذا النوع، وهو ما يزيد 12 مرة عن الرقم في العام السابق، ما تسبب في خسائر بقيمة 80 مليون دولار.

في هذه الحالة، يبحث المحتال عن ضحايا يبحثون عن استثمارات بيتكوين تحقق ربحاً سريعاً، ويغريهم بمكاسب "مضمونة" ينبغي عليهم استغلالها في أسرع وقت ممكن. ويمكن أن يشمل ذلك تطبيقات ومواقع إلكترونية زائفة تزعم عرض أرباح الشخص. وفي مرحلة معينة، يطلب المحتال من الضحية إرسال المال إلى حسابه في مقابل عملات البيتكوين التي حصل عليها. وما لا تعلمه الضحية هو أن الحساب يكون مملوكاً في الواقع لبائع عملات رقمية أقحمه المحتال في عملية الاحتيال دون علمه. وترسل الضحية المال إلى بائع العملات الرقمية الذي يرسل بعد ذلك دون علمه عملات البيتكون إلى المحتال. 

على نحو مشابه للحالة السابقة، بعد أن يهرب المحتال بالمال، تبلغ الضحية الشرطة عن الحادث، والتي تعاقب بعد ذلك بائع العملات الرقمية على جريمة لم يرتكبها. 

كيفية تجنب ذلك: في هذه الحالة، يكون الشخص الذي يدخل في الاستثمار مسؤولاً عن التحقق من مشروعيته. وتتمثل الفكرة هنا في أنه إذا كان الأمر أروع من أن يكون حقيقياً، فإنه يكون ذلك عادة لا سيما عندما يتعلق الأمر بالمال. ومن جانب بائع العملات الرقمية، فمن المفيد توخي الحرص الواجب مع الأشخاص الذين تجري معاملات معهم، الأمر الذي يكون أيسر في حالة المنصات التي تتضمن ممارسات للتحقق من الهوية مثل منصة Binance شخص لشخص. تأكد من أن الاسم على منصة Binance والاسم في المصرف متماثلان لتجنب مثل هذه المشكلات.

3. عمليات احتيال التجارة الإلكترونية

يتضمن هذا النوع المُعدَّل من مكائد الهجوم الوسيط معاملات تجارة إلكترونية على منصات مشبوهة. وبما أن استخدام البيتكون بوصفها طريقة دفع عالمية لا يزال قائماً، يمكن أن يجد المحتالون فرصة لإغراء الضحايا غير الواعين بأسعار منخفضة لأشياء يرغبون في شرائها. 

على سبيل المثال، يبحث المحتال عن شخص يرغب في شراء شيء ما على الإنترنت. ويقدّم أسعار منخفضة للغاية على ذلك الشيء للضحية، الذي يتواصل معه بعد ذلك للاستفسار عن ذلك الشيء. وعندما يحين وقت دفع الضحية مقابل الشيء، يقدّم المحتال له المعلومات الخاصة ببائع عملات رقمية، مدعياً أنها معلومات حسابه. وبمجرد أن تدفع الضحية مقابل الشيء، يرسل بائع العملات الرقمية دون علم منه العملات الرقمية إلى المحتال. وبمجرد ابتعاد المحتال من الصورة، تنتهي القصة نهاية سيئة لكلٍ من الضحية وبائع العملات الرقمية، كما هو الحال في الحالات السابقة.

كيفية تجنب ذلك: بالإضافة إلى النقاط السابقة التي أثرناها في مكائد الهجوم الوسيط، نود الإشارة إلى أن هناك خيارات دفع مشروعة لشراء الأشياء على الإنترنت باستخدام العملات الرقمية، مثل Binance Pay. تأكد من أن الاسم على منصة Binance والاسم في المصرف متماثلان لتجنب مثل هذه المشكلات.

4. عمليات احتيال الإيصالات الوهمية

عند إجراء معاملات التداول من شخص لشخص عبر الإنترنت، من المهم التحقق جيداً من المعلومات المرسلة إليك من الطرف المقابل. وأحياناً، يتلاعب المحتالون بلقطات الشاشة وغيرها من الصور الأخرى ليزعموا أنهم قد قاموا بدورهم في الصفقة والضغط عليك للقيام بدورك أيضاً. وبمجرد أن تمتثل لضغط المحتال، دون التحقق بنفسك مما إذا كنت قد تلقيت بالفعل المال الذي أرسله أم لا، فسينتهي بك الحال بخسارة الأموال دون مقابل، وسيكون من الصعب تصحيح ذلك. 

كيفية تجنب ذلك: احرص دائماً على التحقق من حسابك المصرفي أو محفظتك للتأكد من أنك قد تلقيت بالفعل أي أموال من المفترض أن تتلقاها من معاملة التداول من شخص لشخص. 

5. عمليات احتيال رد المبالغ المدفوعة

في بعض الأحيان، يمكن أن يستغل المحتال ميزات رد المبالغ المدفوعة الموجودة في بعض منصات الدفع ليحتال على الطرف المقابل في معاملة تداول شخص لشخص. بعبارة أخرى، بعد اكتمال صفقة التداول من شخص لشخص، سيستخدم المحتال ميزة رد المبالغ المدفوعة ويطالب الأموال لإلغاء أو إبطال عملية الدفع الأولى التي أجراها. ويحدث ذلك بشكل خاص عندما يتسرع البائع في الموافقة على المعاملة دون التحقق بعناية من وجود الأموال بالفعل في حسابه المصرفي أو محفظته.

كيفية تجنب ذلك: احرص دائماً على الاحتفاظ بلقطات شاشة لمعاملاتك لتكون دليلاً على اكتمالها، وذلك للتغلب على محاولات المحتال لرد المبالغ المدفوعة، خاصةً عند الاتصال بدعم العملاء بشأن مثل هذه الحالات.

6. عمليات احتيال التحويل الخاطئ

في بعض الأحيان، بعد اكتمال معاملة التداول من شخص لشخص، قد ينجح المحتال في محاولة إلغاء المعاملة. وقد يشمل ذلك الاتصال بالمصرف الذي يتعامل معه لإلغاء المعاملة، مدعياً أن تحويل الأموال خاطئ أو أن حسابه قد سُرق. وبمجرد أن يخسر البائع أمواله بهذه الطريقة، يخيفه المحتال من إبلاغ الشرطة عن الإلغاء، قائلاً إن العملات الرقمية "غير قانونية" أو من خلال أي ادعاء آخر.

كيفية تجنب ذلك: يمكن في هذه الحالات الاستفادة من لقطات الشاشة لمعاملتك بوصفها دليلاً على أن المحتال قد تصرف بسوء نية. فلا ترهبك مثل هذه الأساليب التخويفية، وجمّع الأدلة بهدوء مثل لقطات الشاشة لمراسلاتك مع المحتال وغيرها من التفاصيل المفيدة. ومنصة Binance شخص لشخص موجودة لمساعدتك في تسوية مثل هذه الحالات.

من المفيد معرفة كل حالة ممكنة يمكن أن تسوء فيها معاملات التداول من شخص لشخص بحيث يمكنك تطوير عادة التحقق من كل صفقة تجريها وتنفيذها على نحو صحيح. لمزيد من المعلومات عن منصة Binance شخص لشخص، يُرجَى قراءة المقالات التالية:

الخاتمة

تذكر دائماً 3 قواعد عند إجراء التداولات من شخص لشخص:

  1. تأكد من أنك قد تلقيت بالفعل المبلغ نفسه من المال الموضح في الطلب الإجمالي بمنصة Binance شخص لشخص (وليس أقل منه) قبل تحريرك العملات الرقمية.

  2. تأكد من أن الاسم على منصة Binance والاسم في المصرف متماثلان لتجنب مشكلات الهجوم الوسيط.

  3. ذكّر المستخدم بتجنب توضيح العملات الرقمية ذات الصلة في ملاحظات التحويل الخاصة به واستخدام رقم الطلب.